محاضرة في جامعة دبي للتوعية بأخطار المخدرات

أكد العقيد عيد بن ثاني حارب، مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي ان مروجي المخدرات يشنون حربا على الناس ويستهدفون جيل الشباب بأخطر انواع المخدرات المزروعة والمصنعة.

وأشار إلى أن هؤلاء المروجين يعبثون بالأمن ويراهنون على تردي الأوضاع الأمنية لبث سمومهم وغمر الأسواق بالممنوعات.

جاء ذلك في محاضرة توعية نظمها قسم شؤون الطلبة في الجامعة  والقاها حارب بحضور رئيس الجامعة الدكتور عيسى البستكي وعدد كبير من اعضاء الهيئتين التدريسية والادارية والطلبة.

وحضر اللقاء الدكتورة رفيعة غباش، المتخصصة في الطب النفسي والتي شغلت سابقا منصب عميد كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات كما شغلت منصب رئيسة جامعة الخليج العربي في البحرين.

ومن الضيوف الجديدة التي ساهمت لاول مرة في حملات التوعية بمكافحة المخدرات هي الروبوت “أمال” التي شاركت في محاضرة حارب ورحبت بالحضور في جامعة دبي.

وشدد العقيد حارب على اهمية التعاون مع أولياء الأمور والعائلات لتمتين ثقة الشباب بانفسهم وعدم رضوخهم لضغوط بعض الزملاء وليس الأصدقاء لأن الصديق الحقيقي لا يشجع صديقه على الأذى الشخصي والعائلي ومخالفة القانون.

وتحدث عن أنواع المخدرات وأضرارها وتأثيرها على الفرد بشكل خاص والمجتمع بشكل عام.

 

حصة هذا المنصب :

إضافة تعليقك